فصائل المعارضة تُفشل محاولة تسلل لمسلحي (الفوعا)

أفشل مقاتلو فصائل المعارضة، فجر اليوم الجمعة، محاولات مسلحي الميليشيات الموالية لقوات النظام في الفوعا، بالتسلل إلى نقاط تمركز المعارضة في (الصواغية)، قرب بلدة (بنّش) بريف إدلب الشمالي، وقتلوا أربعة منهم.

قال أبو محمد البنشي، قيادي في جيش الأحرار، لـ (جيرون): إنّ “مسلحين، من الميليشيات الموالية لقوات النظام في الفوعا، حاولوا التسلل إلى مناطق المعارضة في (الصواغية)، لكن مقاتلينا أحبطوا الهجوم، وقتلوا أربعة عناصر من المهاجمين، وجرحوا آخرين”.

أشار البنشي إلى أنّ “هذه الاشتباكات تُعدّ الأولى، منذ فشل اتفاق إخراج مسلحي الميليشيات الموالية لقوات النظام، في قريتي (كفريّا والفوعا)، وعائلاتهم، قبل أن يفشل الاتفاق في 2 أيار/ مايو الجاري؛ بسبب إصرار مسلحي الميليشيات وذويهم على الخروج دفعة واحدة”.

وكانت إيران قد عقدَت، العام الماضي، اتفاق (المدن الأربعة)، مع (هيئة تحرير الشام/ النصرة)، والذي يقضي بتهجير أهالي البلدتين المواليتين، إلى مناطق سيطرة النظام، مقابل تهجير أهالي الزبداني ومضايا بريف دمشق إلى الشمال السوري، لكن عمليات تهجير (كفريّا والفوعا) لم تنفذ حتى الآن، بسبب مماطلات مسلحي الميليشيات الموالية للنظام في البلدتين.