منبج تحتج على “قسد” بإضراب عام

شهدت مدينة منبج، يوم أمس الأحد، إضرابًا عامًا في الأسواق والمحال التجارية، احتجاجًا على حملات التجنيد الإجباري التي تشنها ميليشيا (قوات سورية الديمقراطية/ قسد) في المدينة.

نقلت وكالة (الأناضول) عن مصادر محلية أنّ “الإضراب جاء بعد اعتقال عشرات الشبّان على أطراف المدينة وداخل بعض الأسواق، وسوقهم للتجنيد الإجباري، كما جاء احتجاجًا على سياسة ميليشيا (قسد) التي تحاول أن تسخّر أبناء منبج لحماية مصالحها”.

أضافت الوكالة: “حالة من الاستياء والغضب تسود بين أهالي مدينة منبج ضد قرارات (قسد) التعسفية، وآخرها مصادرة أكثر من 200 منزل ومحل تجاري، تعود ملكيتها لمعارضين لسياساتها وأقاربهم”.

يذكر أن مدينة منبج شهدت عدة إضرابات، منذ فرض (قسد) التجنيد الإجباري على أبناء المدينة، في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، وقد توصلت إلى اتفاق مع عشائر منبج على وقف هذه الحملات، ولكنها عاودت فرض التجنيد الإجباري مطلع الشهر الحالي.س.أ