سورية الآن

الائتلاف يدين انتهاكات (بي واي دي) في دير الزور والرقة

دان الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، انتهاكات ميليشيا (بي واي دي) بحق المدنيين وترويعهم، وقال: إن “ميليشيا (بي واي دي) الإرهابية، عمدت خلال الأيام الماضية إلى شنّ حملة اعتقالات وخطف على الحواجز، وحملات دهم للمنازل في مدن ومناطق منبج، الرقة، وريف دير الزور؛ بحثًا عن الشبان، لإجبارهم على الانضمام إلى صفوفها”.

أشار الائتلاف في بيان أمس الأربعاء، إلى أن “انتهاكات الميليشيا طالت النازحين، من خلال منعهم من العودة إلى قراهم ومدنهم في منطقة عفرين، حيث قامت باعتقال وخطف عدة عائلات بكامل أفرادها، من بينهم نساء وأطفال، واقتادتهم إلى أماكن مجهولة، كما صادرت بطاقات شخصية للنازحين في المخيمات، لإجبارهم على البقاء فيها”.

وطالب الائتلاف، بـ “وقف كامل وفوري لكافة أشكال الدعم الذي تتلقاه هذه الميليشيات”، مستنكرًا في الوقت نفسه “تراخي بعض أطراف المجتمع الدولي، تجاه التهديد الإرهابي الذي تمثله”، وذكّر بـ “مئات الآلاف من المهجرين من المناطق التي تسيطر عليها هذه الميليشيات”، مؤكدًا “ضرورة عودتهم إلى مدنهم وقراهم وتوفير ضمانات كاملة بسلامتهم”.

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق