سورية الآن

الضرائب الأميركية على واردات الصلب تثير غضب أوروبا

أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن قيام واشنطن بفرض رسوم جمركية على واردات الفولاذ والألمنيوم، من الدول الأوروبية وكندا والمكسيك، ينتهك القانون الدولي.

قال ماكرون في تصريحات صحفية: “يشكل هذا القرار خطأً كبيرًا، وينتهك القواعد التجارية الدولية التي اتفقت عليها أوروبا مع الولايات المتحدة”، بحسب ما نقلت وكالة (الأناضول).

كان وزير التجارة الأميركي ويلبر روس قد أعلن، أمس الخميس، أن واشنطن “ستبدأ ابتداء من اليوم الجمعة تفعيل قرار فرض الضرائب الجمركية على منتجات الصلب والألمنيوم القادمة من دول الاتحاد الأوروبي وكندا والمكسيك”، بحسب ما نقلت وكالة (فرانس برس).

رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاياني علّق على القرار الأميركي بالقول إنه يشعر بـ “خيبة أمل كبيرة من قرار الرئيس ترامب فرض رسوم جمركية على الصلب والألمنيوم المستوردين من الاتحاد الأوروبي”.

أما رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، فقد هدد بفرض إجراءات مشابهة ضد البضائع الأميركية، قائلًا: “سنقوم بحماية مصالح العمال الكنديين، وسنفرض ضريبة على منتجات أميركية، تُنفذ بدءًا من الأول من حزيران/ يونيو”.

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قرر، في آذار/ مارس الماضي، فرض ضرائب جمركية مرتفعة على واردات الصلب والألمنيوم القادمة من أوروبا وكندا والمكسيك، على الرغم من وجود اتفاقات وتفاهمات سابقة، بين هذه الدول والولايات المتحدة. س.أ

Author

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق