سرقة عشرات آلاف الدولارات في عملية سطو مسلح

أقدم مجهولون على سرقة مبلغ مالي وسيارة من تاجر (صراف)، وأطلقوا النار عليه، بعد أن أوقفوه على حاجز قرب مدينة سرمين بريف إدلب الشرقي.

قال عبد الله صطيفان، قريب التاجر، لـ (جيرون): إن “مجهولين أوقفوا سيارة (علاء عبد العزيز)، وهو صاحب محل للصرافة في بلدة آفس، مساء أمس الاثنين، على مفرق بلدة سرمين، وطلبوا منه النزول للتفتيش”.

وأضاف: “حين نزوله من السيارة، وضعوا مسدسًا في رأسه، وسرقوا منه 100 ألف دولار، وهو المبلغ الذي بحوزته، إضافة إلى سيارته وهي من نوع (كيا ريو)، قبل أن يطلقوا الرصاص عليه، ويلوذوا بالفرار.. وتمّ إسعافه فيما بعد إلى أحد المشافي القريبة، وحالته مستقرة الآن”.

تشهد محافظة إدلب حالة من الانفلات الأمني، من تفجير مفخخات، وخطف وسرقة واعتداءات على الأملاك العامة والخاصة؛ ما أسفر عن مقتل عشرات المدنيين، وسط غياب أي دور للقوة الأمنية لـ (هيئة تحرير الشام/ النصرة) التي تسيطر على المحافظة.