سورية الآن

واشنطن: مجلس حقوق الإنسان أكبر فشل للأمم المتحدة

قالت سفيرة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، إن “مجلس حقوق الإنسان أكبر فشل للمنظمة الأممية (الأمم المتحدة)”، مضيفة، في كلمة لها أمام مؤسسة (هريتدج فاونديشن) في واشنطن أمس الأربعاء، أن “المجلس يؤمن تغطية ولا يوجه إدنات للأنظمة الأقل إنسانية في العالم”.

عدّت هايلي أنه “بالقياس الى أي حد تراجع عن تحقيق أهدافه، فإن مجلس حقوق الانسان أكبر فشل للأمم المتحدة”.

تابعت: “مجلس حقوق الإنسان لم يكن مكانا للضمير، بل ساحة للسياسة.. المجلس ركز بشكل متواصل وغير عادل على إسرائيل”، بحسب وكالة فرانس برس.

كما انتقدت المسؤولة الأميركية “عدم دعم المجلس للمتظاهرين المناوئين للحكومة في إيران أو عدم تنديده بالعنف في فنزويلا، فضلًا عن انتخاب جمهورية الكونغو الديموقراطية عضوًا فيه مع أن قوات الأمن في هذا البلد تواجه اتهامات بارتكاب فظائع في منطقة كاساي”.

لكن هايلي عقّبت: “على رغم انسحاب الولايات المتحدة (من المجلس)، فإن إصلاح العيوب الأساسية فيه يظل أحد أكبر أولوياتنا في الأمم المتحدة”.

يذكر أن واشنطن قررت الانسحاب من المجلس، في حزيران الماضي، وقالت هايلي حينها إن المجلس منحاز ضد إسرائيل، كما جاء هذا الانسحاب بالتزامن مع تعرضها للتنديد حول سياستها بفصل أطفال مهاجرين عن ذويهم على الحدود بينها وبين المكسيك.

Author

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق