عِلم أم علامات

حين سقطت الطرق من حساب المسافات بين المدن السورية، وأصبح الطلاب على أبواب الامتحانات، كان على أبناء الرقة أن يقطعوا المسافة إلى الأمل، برفقة أمهاتهم؛ فغالبية الآباء شردتهم الظروف المأساوية التي مرّت بها البلاد. وكأن تلك الرحلة مضمرة في تفسير الآية الكريمة: (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ) إلاّ أنه أذان الامتحانات؛ وليس […]

الأنامل الطائرة و(خوف الطغاة من الأغنيات)

حين رأيتها وهي تعزف، أدركت بما لا يقبل الشك أن (على هذه الأرض ما يستحق الحياة). امرأة أدركت (خوف الطغاة من الأغنيات)، فاحتضنت غيتارها، وراحت تعزف تلك اللغة التي تأخذ المستمعين من أنفسهم، دون أن يعرفوا لماذا، وكيف؟ سيدة قيل لها: إن الحياة ممكن أن تكون غلطة، فعزفت؛ لتلغي هذا الاحتمال. وألغت معه احتمال أن […]

كاتبة كويتية ترمي المستنقع الذكوري بحجر الرواية

ثمة كُتب يكبر معها كتابها، وأخرى يكبر معها النسيان. وفي الخليج -كما في كل الدول العربية- ثمة الكثير من الكتاب والكاتبات، هذه الصفة حازها كل من امتهن الكتابة! فكانوا على هامش الإنشاء، وليس في متن الإبداع. أما الذين تاقت أرواحهم إلى حرية الرأي والنقد؛ وكانت كرامة الإنسان هاجسهم، ولم يكن لديهم من سلاح سوى الكلمات، […]

التضليل المنظّم ومقتضيات التشكيل السريالي

لم تُطلِق السريالية نداءها الأول لإعادة بناء لغة الفن التشكيلي، ولم تبدأ ببيان أندريه بروتون كما يُعتقد؛ لقد استعملت الكلمة أول مرّة عام 1917، حين وصف الناقد الفرنسي والمؤلف المسرحي غيوم أبوللينير مسرحية (ثديا تيريزياس) بأنها مسرحية سريالية

الرقة حاضنة الخوف

تلك هي قصة الرقة التي تركتنا نقترف خطيئة العيش بعيدًا منها، وصارت حصّالة خوف، مليئة بكل أشكال الأسلحة الفتاكة، ليس أولها البندقية، ولا آخرها النفوس المفخخة بالفتاوى، والمتفجرات.

مناهج الأطفال المعاقين

بداية، يجب الإشارة إلى أن تشخيص مداليل المفاهيم التعليمية، في مناهج الأطفال المعوقين، ما يزال في بدايته (وبخاصة في الوطن العربي)، باعتبار أن أدوات البحث ما زالت غير قادرة على امتلاك الكفاءة في القياس الذي يمكّننا من الوصول إلى نتائج دقيقة

دوافع ومعطيات سلوك الأطفال المستقل

توفرت حقائق علمية كثيرة عن الطفولة، إلا أن الاستفادة منها ما زالت محدودةً، والسؤال: لماذا لم نستفد من هذه الحقائق العلمية في توجيه وتربية وتثقيف أطفالنا؟! والسؤال الأهم: من أين نبدأ؟

أموات يبحثون عن مشيعين

ليس الحفاظ على البيئة من أجل البيئة بذاتها، إلّا في أذهان المثاليين من الناس، وهم قلة أقل من قليلة! الحفاظ على البيئة يعني الحفاظ على الموارد الطبيعية لضمان مستقبل جميع الكائنات الحية، وعلى رأسها الإنسان، فالبيئة التي يتكلمون عنها ليست في مجرة أخرى، ولا في كوكب غير الكرة الأرضية

قبل أن نكتب للأطفال

ليس أدب الأطفال ما يُكتب لهم، بل ما يقرؤونه)، بهذه الكلمات تبدأ الكاتبة البرتغالية سيسيليا ميرايل كتابها (مشكلات الأدب الطفلي)، وعند هذه النقطة تلتقي الآداب جميعًا؛ إذ ليس الأدب ما يُكتب، بل ما يُقرأ، فغاية الأدب الناس، وكل ما يُنسى يبدو وكأنه لم يحدث