كلمة جيرون

  • كلمة جيرون

    انتهت المسلحة فلتبدأ غيرها

    في درعا، أُعلنت نهاية الثورة المسلحة، وعلى الرغم من الجرح السوري الكبير، والخسائر الفادحة، البشرية والمادية والنفسية، فإن سقوط درعا -عسكريًا- قد يحمل معه جانبًا إيجابيًا، يخص كل السوريين، ويخص مستقبلهم على وجه الخصوص. صحيح أن درعا ليست المنطقة الوحيدة التي تضم فصائل مسلّحة معارضة،…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    حشفًا وسوء كيلة

    وكأن مصائب أهل درعا لم تكن لتكفيهم، لتنزل على رؤوسهم مصائب أخرى، من كل حدب وصوب! وعلى الرغم من أنهم كانوا يُقاتلون ويغنّون، ويلقون الأشعار والقصيد، ويحاولون أن يرسموا صورة إنسانية حضارية غير متعصبة وواعية لثورتهم، فإن صديقهم كان أقسى وأشدّ ظلمًا من عدوهم. لم…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    اللاجئون السوريون نعمة وليس نقمة

    اقتلاع الناس من أوطانهم، أو تهجيرهم القسري، باستخدام السلاح والحصار والتجويع والاعتقال، مأساة كبرى وجريمة موصوفة ضد اﻹنسانية، تحرمها الشرائع السماوية والقوانين الدولية حامية حقوق اﻹنسان. ملايين المدنيين السوريين اقتُلعوا من أماكنهم قسرًا، واضطروا إلى الفرار من لهيب الحرب والدخان، سواء تلك التي أشعلتها الدبابات…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    أهل مكة أدرى بشعابها

    قد يصمد مقاتلو درعا، وقد لا يصمدون، قد يتشبث أهلها بأرضهم وديارهم، وقد يُجبرون على مغادرتها في نزوح جديد، وقد يسقط قتلى بالعشرات أو بالآلاف، فالنظام لا يعدّ ولا يُحصي ولا يكترث حتى بقتلاه. قد تكون معركة درعا معركة جسّ نبض، أو قد تكون حربًا…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    العيد و”فواحش” النظام

    ربما هو جنوح نحو حالة إنسانية حاول النظام حرمانهم منها، أو محاولة لنسيان واقع مأساوي لا علاج له في الوقت الراهن، أو هروب من استحقاق حلوله ليست بمتناول اليد، أو ربما حالة ذاتية متأصلة زرعتها العادات والتقاليد والأعراف التي تُعتبر بشكل أو بآخر جزءًا من…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    المثقف البرميل

    اليوم، يتم اضطهاد واستلاب الفن والثقافة، أكثر من أي وقتٍ مضى من عمر الاستبداد في سورية، وأكثر من أي مكان جُندت فيه الثقافة لخدمة السياسة! اليوم، يُجبر الفنان والمفكر واﻷديب واﻹعلامي والسينمائي.. على الكذب والبهتان، وتزوير الحقائق وقلبها، لتصبح متسقة مع الخطاب العقائدي الرسمي، وليتحول…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    هل يكفي أيها السادة؟

    ينتقد كثير من المعارضين السوريين التفاؤلَ الذي نكتب به، ولا يعجبهم الجزم الذي نؤكد به أن الحلم بزوال النظام الشمولي السوري سيتحقق، عاجلًا أم آجلًا، كما لا يعجبهم الحديث عن الثورة، ككائن حيّ لا يموت، وعن مبادئها كمنارات لا يمكن أن تنطفئ، ويرون أن نظرة…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    ذكِّر إن نفعت الذكرى

    تلامس حدودَ الملهاة أيّ محاولة لتذكير السوريين بأسباب ثورتهم؛ إذ من المفترض أن يعرف كل سوري حر تمامًا لماذا قامت الثورة، ولماذا ضحى السوريون بكل هذه التضحيات، نوعًا وكمًّا. لكن وسط حالة من التيه والتشاؤم، ذكِّر إن نفعَت الذكرى. لم يكن هدف الثورة يومًا أن…

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    الدستور “الفضيحة”

    يُصرّ الروس على أن يضع السوريون دستورًا لهم قبل انتهاء الحرب، ويُصرّ النظام السوري كذلك على أن يكون هذا الدستور تعديلًا لدستور عام 2012، الذي وضعه رأس النظام السوري، ومنح نفسه فيه صلاحيات استثنائية لا يمتلكها رئيس ولا يقبل بها شعب عاقل.

    أكمل القراءة »
  • كلمة جيرون

    “عفّشوا” وطناً

    رغم أنه بات مشهد أكثر من مألوف، في "سورية المتجانسة"، إلا أن الكثيرين استهجنوا "تعفيش" وسرقة "رجال الأسد" أطلال ما بقي من أبنية مخيم اليرموك في دمشق، الذي كان يقطنة نحواً من مليون من السوريين والفلسطينيين.

    أكمل القراءة »
إغلاق